في بلاغة القرآن

بلاغةُ التَّنويع في الخطابِ القُرآني

بلاغةُ التَّنويع في الخطابِ القُرآني

مَنْهَجُ البَيانِ القُرآنيّ في التَّنويعِ، فقَد جاءَ أسْلوبُ التَّنْويعِ إيثاراً للجَمالِ الفَنّيّ بالتّنْويعِ الْمُجَدِّد لِتَنْبِيهِ الفكر، أو إيثاراً للتّجْديدِ في الإِبْداعِ؛ فَمِنْ شَأنِ التَّجْديدِ تَحْريكُ الذِّهْنِ في مُخْتَلِفَاتٍ مِنَ الأساليبِ...

تَفصيلُ المُجمَل، ورَوابطُه

تَفصيلُ المُجمَل، ورَوابطُه

من بَلاغة القرآن الكَريم الإجمالُ ثم التفصيلُ، إرسالُ الكليات ثمَّ إتْباعُها بالجزئياتِ المؤلِّفَة، ثم الربطُ بين تلك المُؤلِّفاتِ بروابطَ لغويّةٍ دقيقة تدلُّ على غايةِ البلاغَةِ ومُنْتَهاها في النظمِ والترتيبِ...

الرُّتْبَة ودلالَة الألفاظِ في قَوله تَعالى : « كُنتُمْ خَيْرَ أمَّةٍ أُخْرِجَتْ للنَّاسِ »

الرُّتْبَة ودلالَة الألفاظِ في قَوله تَعالى : « كُنتُمْ خَيْرَ أمَّةٍ أُخْرِجَتْ للنَّاسِ »

ذهبَ أحدُ الباحثين في مَجلس علميٍّ من مَجالس المُحاوَرَةِ والتَّدارُس إلى أنّ الخيريةَ في قوله تعالى: (كنتُم خير أمّة أخْرِجَت للنّاس تأمرونَ بالمَعروفِ وتَنهَوْنَ عن المُنكَر وتؤمنون بالله) قُدّمَت في الآيَة...

النَّسَقُ القرآنيُّ الكلّيّ وأنساقُنا الذّهنيّة الجزئيّةُ

النَّسَقُ القرآنيُّ الكلّيّ وأنساقُنا الذّهنيّة الجزئيّةُ

سأثيرُ مشكلةً تتعلّقُ بالتّلقّي، تلقّي المَرء للخطابِ القُرآنيّ بأدواتٍ ضعيفةٍ ضحلةٍ أغلبُها خَواطرُ وأوهامٌ: كَثيراً ما نَشكو العَجزَ عن مُتابَعَة المَعاني القُرآنيّة الدّقيقَة والرَّبط بينَها وتأليف المَعْنى العامّ، عندَ التلاوَة، وقد يَخرُج الواحدُ منّا من القراءَة كَما دَخَلَ فلا يَعقلُ مَعْنى ولا يقفُ على جَواهرَ ودررٍ...

جَوْرُ الصَّنْعَةِ الإعرابِيّة عَلى البَيانِ القُرْآنيّ

جَوْرُ الصَّنْعَةِ الإعرابِيّة عَلى البَيانِ القُرْآنيّ

تمتلئُ كُتُبُ التّفسيرِ بِما لا يَكادُ يُحْصى من التَّخْريجاتِ النَّحْويّة و الأعاريبِ المُقَدَّرَة ، التي أثْقَلَ بِها كَثيرٌ من المُفَسِّرين كاهِلَ الآياتِ القُرْآنيّةِ ، ممّا هي في غِنىً عنه ، حيثُ أثاروا مُشْكلاتٍ نحويّةً قدَّروها تقديرًا ، و فَرَضوا على النّصوصِ البليغةِ قَواعدَ و مُقَرَّراتٍ مُتَكَلَّفَةً ...

من بلاغة القرآن

من بلاغة القرآن

بلغ القرآن الغاية القصوى في البلاغة، وتبوأت المكانة السامقة في البيان والفصاحة، بما احتوى بين دفتيه من أساليبَ مرصوفٍ سبكُها، وتراكيب موصولٍ سلكُها، ومن معانٍ عميقةٍ، ودلالات ساميةٍ وأنيقةٍ...

بِلِسَانٍ عربي مبينٍ

بِلِسَانٍ عربي مبينٍ

شُغل عُلماء هَذه الأمة، بخدمة القرآن الذي أُنزلَ هدًى ورحمة، وعكفوا على اختلاف الأمصار والأعصار، على كشف ما بين دفتيه من وُجوه الإعجازِ والأسرار؛ فما غَادرُوا فيه مجملا إلا فصَّلوهُ، ولا مُعضلًا إلَّا بَيَّنوهُ وأشْكلوهُ، ولا مسألةً إلَّا أماطُوا عنها اللِّثام، ولا قضية مستعصيةً إلا وَضَّحُوها ومَدُّوا فيها عِنان الكلام...

أثر السياق في فهم النص القرآني

[الحلقة2]

أثر السياق في فهم النص القرآني [الحلقة2]

يقع كثير من النّاس في الوهم و الخطأ عندما يعمدون إلى تفسير بعض الآيات بالظّاهر تفسيرا يتعارضُ وحقيقةَ ما أنزِلت بسببه، فمن ذلك تفسيرهم للفظ "التّهلُكة" في قوله تعالى: ﴿وَلاَ تُلْقوا بِأيْديكُمْ إلى التَّهْلُكَةِ﴾ (البقرة: 194) باقتِحامِ ميادينِ القتالِ ومنازلةِ العدوّ...

أثر السياق في فهم النص القرآني

[الحلقة1]

أثر السياق في فهم النص القرآني [الحلقة1]

يُمكن أن تُسهمَ المناهج اللّسانية الحديثة في فهم نصوص القرآن الكريم فهما متكاملاً يؤدّي إلى وضع النّصّ القرآني في إطاره العامّ الذي نُتِجَ به أوّلَ مرّة، كما يمكن أن تقدم اللسانيات منهجا في الفهم المتكامل هو المنهج السياقي في مستوياته...

مظاهر البلاغة في سورة الفاتحة، من خلال كتاب نظم الدرر في تناسب الآيات والسور لبرهان الدين البقاعي

مظاهر البلاغة في سورة الفاتحة، من خلال كتاب نظم الدرر في تناسب الآيات والسور لبرهان الدين البقاعي

الباحثة:هاجر الفتوح                                        راجعه :د.عبد الرحمن بودرع

«إن القرآن العظيم كان ولا يزال نبعا فياضا ينهل منه طلاب العلم، فلا هم يرتوون ولا هو ينضب، ولا يخلق على كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه، يزيدهم علما ويقينا كلما زادوه نظرا وفكرا». 

المدخل إلى فهم وقوف الإمام محمد بن أبي جمعة الهبطي (ت 930هــ)

المدخل إلى فهم وقوف الإمام محمد بن أبي جمعة الهبطي (ت 930هــ)

أَيَاقَارِئَ الذِّكْرِ الْحَكِيمِ بِنَافِعٍ
عَلَى مَا رَوَاهُ الْحَبْرُ عُثْمَان المِصْرِي
عَـــــــــلَيْكَ بِمَا أَبْدَى إِمَامُوُقُوفِنَا
مُحَـــــــمَّد الِهـبْطِيُّ أُسْتَاذُنَا الْمُـقْرِي

أَيَاقَارِئَ الذِّكْرِالْحَكِيمِ بِنَافِعٍ       عَلَى مَا رَوَاهُ الْحَبْرُ عُثْمَان المِصْرِي
عَلَيْكَ بِمَا أَبْدَى إِمَامُ وُقُوفِنَا      مُحَمَّد الِهـبْطِيُّ أُسْتَاذُنَا الْمُقْرِي...

1
اقرأ أيضا

تقرير حول مناقشة رسالة دكتوراه الباحث أبو الخير الناصري

تقرير حول مناقشة رسالة دكتوراه الباحث أبو الخير الناصري

نوقشَت صَباحَ يوم الأربعاء 27 شتنبر 2017 م، بكلية آداب تطوان أطروحَة الباحث أبو الخير الناصري لنيل شهادَة الدكتوراه، وأسفَرَت المناقَشَة...

تقرير حول مناقشة رسالة دكتوراه الباحث بدر الحمري

تقرير حول مناقشة رسالة دكتوراه الباحث بدر الحمري

نوقشَت صَباحَ يوم الثلاثاء 26 شتنبر 2017 م، بكلية آداب تطوان أطروحَة الباحث بدر الحمري لنيل شهادَة الدكتوراه، وأسفَرَت المناقَشَة، عن نيل الباحث بدر الحمري ...

تقرير حول اليوم الدراسي "مداخل بلاغية ولغوية لفهم ظاهرة التطرف"

تقرير حول اليوم الدراسي "مداخل بلاغية ولغوية لفهم ظاهرة التطرف"

 احتضنت قاعة العميد محمد الكتاني بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان صباحَ يوم الأربعاء 24 من ماي 2017م لقاءً علميا موضوعه "مداخل بلاغية ولغوية لفهم ظاهرة التطرف"، أشرف على تنظيمه مركزُ ابن أبي الربيع السبتي للدراسات اللغوية والأدبية التابعُ للرابطة المحمدية للعلماء بالمغرب...